أخر المستجدات
العلامة الاستاذ الدكتور فريد الانصاري المغرب

العلامة الاستاذ الدكتور فريد الانصاري المغرب

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف المرسلين

وبعد

شخصيتنا اليوم رمز من رمور العلم بل هو لوحده محيط علم غرف منه الكثير ولازالوا شخصيتي توفاها الله لكنها مازلت حاضرة بيننا بعلمها ونبلها ومؤلفاتها ومحطتها وصوتها الشجي صوت الحق  فريد في كل شئ  شخصية عالمة بكل المقاييس اعطت الشئ الكثير في الحقل الديني والادبي  فقيه وعالم الغرب الاسلامي  شخصيتي تنتمي الى قبيلة بحائر الانصار بسجلماسة بالجهة الشرقية والتي ينتهي نسبها الى امير الانصار وسيد الخزرج الصحابي الجليل سعد بن عبادة رضي الله عنه اليكم

فضيلة

العلامة الاستاذ

الدكتور فريد الانصاري

رحمه الله تعالى

تعريف ببحائر الانصار بقلم المرحوم

هي قبيلة خزرجية تقطن بمنطقة سجلماسة التاريخية الشهيرة، جنوب شرقي المغرب على حدود الجزائر وسجلماسة تسمى اليوم “تافيلالت” وهي من أجمل واحات النخيل في العالم بلا منازع! تتخللها جبال صغيرة، وتحيطها تلال رملية كبيرة ذات منظر خلاب! وتجري تحتها سواقي رقراقة تسمى بالخطارات ولذلك فهي مقصودة بالسياح من كل مكان! وتقسيمها الإداري تابع لإقليم الرشيدية وقراها الصغيرة تسمى القصور وإنما هي عبارة عن حصون مستطيلة الشكل مبنية بالطين. ومنها قصر بحائر الأنصار وأنصار البحائر بسجلماسة عرب أصلاء، ما يزالون يتكلون بلهجة عربية هي من أقرب اللهجات إلى الفصحى الأم! بل إنني أجد في قاموسها الشفوي من الكلمات العربية التي تعتبر اليوم من الغريب! ومما لا يفهم في الفصحى إلا بعد الرجوع إلى المعاجم القديمة! وكما أن أنصار البحائر يتميزون بالكرم والشهامة، والاشتغال بالعلوم الشرعية كما اشتغلوا بفلاحة الواحات وغرس النخيل، تماما كأجدادهم في المدينة المنورة ولذلك سمي قصرهم في سجلماسة بالبحائر، والبَحَائِرُ: جمع بحيرة، وهي: مزرعة صغيرة للفواكه الأرضية كالبطيخ بأنواعه، والقثاء، وبعض الخضروات كالباذنجان، والقرع بأنواعه، والملوخية المغربية “الباميا” وسميت البحيرة بذلك اشتقاقا من البَحْرِ وهو فعل الشَّق تقول بَحَرَ الأرضَ إذا شقها بالمحراث. وبَحَرَ الناقةَ: إذا شق أذنها، وهي البحيرة المذكورة في القرآن أما بحيرة الفلاحة فهي أرض منخفضة تُشَق بطريقة خاصة ذات خطوط ملتوية لتيسير السقي

ولادته

فريد الأنصاري (ولد بإقليم الرشيدية، المغرب 1380 هـ/ 1960م – توفي 17 ذو القعدة 1430 هـ/ 5 نوفمبر 2009، تركيا) عالم دين وأديب مغربي، حصل على الدكتوراه في الدراسات الإسلامية تخصص أصول الفقه، عمل رئيسا لقسم الدراسات الإسلامية بكلية الآداب، جامعة مولاي إسماعيل بمكناس، المغرب وأستاذا لأصول الفقه ومقاصد الشريعة بالجامعة نفسها شغل منصب عضو في المجلس العلمي الأعلى بالمغرب. توفي بعد صراع مع المرض دام عدة سنوات، باستنبول، تركيا، ونقل جثمانه إلى مدينة مكناس، حيث دفن بمقبرة الزيتون

المسار الدراسي والتدريسي أو المسار العلمي والعملي

حاصل على دكتوراة الدولة في الدراسـات الإسـلامية، تخصص أصول الفقه، من جامعة الحسن الثاني، كلية الآداب، المحمدية،­ المغرب.

حاصل على دبلوم الدراسات العليا، دكتوراة السلك الثالث في الدراسات الإسلامية، تخصص أصول الفقه، من جامعة محمد الخامس، كلية الآداب، ­الرباط.

حاصل على دبلوم الدراسات الجامعية العليا (نظام تكوين المكونين)، الماجستير في الدراسات الإسلامية، ­ تخصص أصول الفقه، من جامعة محمد الخامس، كلية الآداب، ­ الرباط.

حاصل على الإجازة في الدراسات الإسلامية من جامعة محمد بن عبد الله، كلية الآداب، ­ فاس، المغرب.

عضو المجلس العلمي الأعلى للمغرب

رئيس المجلس العلمي المحلي بمكناس

عضو اللجنة العلمية لكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة مولاي إسماعيل، مكناس

عضو مؤسس لمعهد الدراسات المصطلحية، التابع لكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة محمد بن عبد الله، بفاس

عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية

رئيس سابق لشعبة الدراسات الإسلامية بكلية الآداب، جامعة مولاي إسماعيل بمكناس، المغرب. لسنوات: 2000-2001م إلى 2002-2003م

أستاذ زائر بدار الحديث الحسنية للدراسات الإسلامية العليا بالرباط لسنتي: 2003-2004م و 2004-2005م

أستاذ بمركز تكوين الأئمة والمرشدات بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالرباط

رئيس وحدة الدراسات العليا: الاجتهاد المقاصدي: التاريخ والمنهج، بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس.

أستاذ أصول الفقه ومقاصد الشريعة بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس

أستاذ كرسي التفسير بالجامع العتيق لمدينة مكناس

خطيب جمعة وواعظ بعدد جوامع مكناس

أعماله العلمية

التوحيد والوساطة في التربية الدعوية (في جزئين)

أبجديات البحث في العلوم الشرعية: محاولة في التأصيل المنهجي

قناديل الصلاة – مشاهدات في منازل الجمال (كتاب في المقاصد الجمالية للصلاة)

الفجور السياسي والحركة الإسلامية بالمغرب: دراسة في التدافع الاجتماعي

المصطلح الأصولي عند الشاطبي (أطروحة الدكتوراه)

ميثاق العهد في مسالك التعرف إلى الله

جمالية الدين: كتاب في المقاصد الجمالية للدين

بلاغ الرسالة القرآنية من أجل إبصار لآيات الطريق

سيماء المرأة في الإسلام بين النفس والصورة (تُرجم للفرنسية Les Secrets du Hijab)

البيان الدعوي وظاهرة التضخم السياسي – نحو بيان قرآني للدعوة الإسلامية

الفجور السياسي والحركة الإسلامية بالمغرب – دراسة في التدافع الاجتماعي

مجالس القرآن من التقلي إلى التزكية (تُرجم للفرنسية Autour du Coran)

مفهوم العالِمية من الكتاب إلى الربانية

مفاتح النور – نحو معجم شامل للمصطلحات المفتاحية لكليات رسائل النور لسعيد النورسي  تُرجم للتركية Risale-i Nur un Anahtar Kavramları

الأخطاء الستة للحركة الإسلامية بالمغرب

الفطرية – بعثة التجديد المقبلة من الحركة الإسلامية إلى دعوة الإسلام

الدين هو الصلاة والسجود لله باب الفرج

مجالس القرآن من التلقي إلى البلاغ – مدارسات في رسالات الهدى المنهاجي للقرآن الكريم من التلقي إلى البلاغ

كاشف الأحزان ومسالح الأمان

تفسير سورة البقرة وجزء من سورة آل عمران وسور ق والذاريات والطور والنجم

مصطلحات أصولية في كتاب الموافقات للشاطبي (رسالة شهادة الدراسات العليا، نوقشت سنة 1989م بكلية الآداب بالرباط)

اعماله الادبية

كان فريد الأنصاري عضو في رابطة الأدب الإسلامي العالمية من أعماله الأدبية:

ديوان القصائد (الدار البيضاء 1992)

الوعد (فاس 1997)

جداول الروح (بالاشتراك مع الشاعر المغربي عبد الناصر لقاح) مكناس 1997

ديوان الإشارات (الدار البيضاء 1999)

كشف المحجوب (رواية) فاس 1999

مشاهدات بديع الزمان النورسي (ديوان شعر) فاس 2004

آخر الفرسان (رواية)

ديوان المقامات

ديوان المواجيد

من يحب فرنسا ؟ (شعر مشترك مع الشاعر عبد الناصر لقاح)

عودة الفرسان (رواية)، ألفها سيرتا لمحمد فتح الله كولن

كيف تلهو وتلعب ! (قصيدة)

مؤلفات عنه

فقه التاريخ عن الدكتور فريد الأنصاري : المفهوم والمنهج والقضايا، لسعيد بنحمادة ومحمد البركة

.

مقالاته

لفريد الأنصاري عدد كبير من المقالات متعلقة بعدة مجالات نُشرت بجرائد ومجلات محلية ووطنية ودولية وقد كان الشيخ مشرف مؤسس لمجلة رسالة القرآن المغربية من بين الجرائد التي نشرت مقالات بقلم الشيخ: التجديد المغربية، المحجة المغربية، المساء المغربية أما المجلات فنذكر: حراء التركية، إسلام أون لاين الالكترونية، رسالة القرآن المغربية كما يحوي موقع الفطرية الذي أسسه عدد من مقالاته تتميز مقالات فريد الأنصاري بالحس الأدبي الجميل وقد شرح الشيخ محمد إسماعيل المقدم بعض مقالات الدكتور فريد الأنصاري في بعض دروسه

جنازته

توفي الخميس 5 نوفمبر 2009 بمستشفى سماء باستنبول بتركيا وتم نقل جثمانه إلى المغرب ليدفن بمدينة مكناس يوم الأحد 8 نونبر 2009 في مقبرة الزيتون بعد أداء صلاة الجنازة بعد صلاة الظهر بمسجد الأزهر المعروف بجامع الاروى بحي السلطان محمد بن عبد الله وقد كان المسجد يومها ممتلئا عن آخره رغم كبر مساحته وامتلئت الساحة أمام المسجد بالمصلين الآتين من كل حدب وصوب من المغرب وخارجه وكان هذا ملحوظا كان عدد المشيعين للجنازة يقدرون بالآلاف في موكب مهيب حيث امتلئت الطرقات والأزقة المؤدية للمقبرة بالمشيعين كما امتلئت المقبرة ومحيطها بالناس بل حتى أسطح المنازل لمتابعة مراسم الدفن والجنازة

لخوكم ومحبكم ابو جاسم محمد عندالله الانصاري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*