أخر المستجدات
الصحابي الجليل ثابت بن النعمان الانصاري رضي الله عنه

الصحابي الجليل ثابت بن النعمان الانصاري رضي الله عنه

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف المرسلين

وبعد

ثابت بن النعمان

التفاصيلأبو حنة: آخر، يقال اسمه: مالك بن عامر أو ابن عمير، وقيل: عمير بن ثابت بن كلفة، وقيل: ثابت بن النعمان بن أميّة، وقيل: عامر بن عبد عمرو بن عمير، وقيل: مالك بن عمرو بن ثابت الأنصاريّ‏ّ، ويقال: هو أبو حبة البدري؛ قال ابْنُ سَعْدٍ: لم نجد في نسب الأنصار في ولد عمرو بن عمير بن ثابت أحدًا يقال له أبو حبة. وقال الوَاقِدِيُّ: في الأنصار من يكنى أبا حبة اثنان: أحدهما أبو حبة بن غزية بن عمرو المازني، من بني مازن بن النجار لم يشهد بدرًا. والآخر أبو حبة بن عبد عمرو، شهد صفين مع علي، وليس هو من أهل بدر. وجزم عَبْدُ الله بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عُمَارَة أنَّ الذي شهد بدرًا يكنى أبا حنة؛ قال: واسمه ثابت بن النعمان بن أمية أخو أبي الصباح لأمه. ونقل العَسْكَرِيُّ عن الجهمي قال: أبُو حَبَّةَ الأنْصَارِيُّ اثنان: أحدهما عمرو بن غزية، وهو الأكبر؛ والآخر يزيد بن غزية وهو الأصغر. وقال: وابن الكلبي يقوله بالنون.
أَبو حَيَّة بالياءِ تحتها نقطتان، وأَبو حُنَّة بالنون.
نسبه ابن هُشام فقال: هو أخو أبي الصّباح بن ثابت بن النّعمان، إلا أَنه قال فيه مرة: أَبو حَنّةَ بالنون ومرة أَبو حَبّةَ بالباء، وكلّ ذلك عن ابن إسحاق في البدريين، وذكر فيمن استشهد يوم أُحُدٍ فقال فيه: أَبو حبةَ بالباء في النّسخةِ الصّحيحةِ، ونسبه إلى بني عمرو بن ثعلبةَ بن عمرو، وقال ابن نمير: أبو حَبّة البدريّ عامر بن عَبْد عمرو، ويقال: عامر بن عمير بن ثابت، وأمه هند بنت أوس بن عدي، وهو أخو سعد بن خَيْثَمة لأمه. قاله ابن إسحاق.
شهد فَتْح مصر، قاله ابن البرقي، وابن يونس.
روى عنه أَبو بكر بن حزم، وعَمَّار بن أَبي عمار، روى ابن شهاب، عن ابن حزم، عن أَبي حَبة البدري وابن عباس، قالا: قال رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم: “لَمَّا عُرِجَ بِي إِلَى الْسَّمَاءِ ظَهَرْتُ لِمُسْتَوَى أَسْمَعُ فِيْهِ صَرِيْفَ الْأَقْلَامِ”.(*)، وروى عمار بن أَبي عمار، عن أَبي حَبَّة البدري قال: لما نزلت: {لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا}، قال جبريل: يا محمد، إِن ربك يأْمرك أَن تُقْرئَ هذه السورة أُبيّ بن كَعْب. فقال رسول الله صَلَّى عليه وسلم: “يَا أُبَيُّ، إِنَّ رَبِّي أَمَرَنِي أَنْ أُقرِئِكَ هَذِهِ الْسُّورَةَ”. فبكى وقال: يا رسول الله، وقد ذُكِرْتُ ثَمَّة؟ قال: “نَعَمْ”(*) .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*