أخر المستجدات
الصحابي الجليل ثابت بن وديعة الانصاري رضي الله عنه

الصحابي الجليل ثابت بن وديعة الانصاري رضي الله عنه

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف المرسلين

وبعد

ثابت بن وديعة الأنصاري

التفاصيلثابتُ بن وَدِيعة بن جُذَام، من الأنصار، ثم من الأوس، وقيل: ثابت بن يزيد الأنصاري.
أخرجه ابن منده، وأبو نعيم، وأبو عمر، ويُكْنَى أبا سعيد، وقد اختلف في اسم أبيه، قال ابن منده: وكان أبوه من المنافقين، ويعد ثابت بن وديعة في أهل المدينة، وذكر الواقديّ: أن أمه هي أم ثابت بن عمرو بن جَبَلة بن سنان، وذكر التِّرْمِذِيُّ أن وَدِيعة أمه، وبها يُعرف، وذكرهُ البَاوَرْدِيُّ، وأَبُو نُعَيْمٍ في “الصّحابة”، وأخرجا عن عامر بن سَعْد قال: دخلت على قَرَظَة بن كَعْبٍ، وثابت بن يزيد، وابن مسعود، وعندهم جوارٍ وأشياء؛ فقلت: تفعلون هذا وأنتم من الصّحابة؟ قالوا: أنه رخّص لنا في اللهو عند العُرْس. قال ابن حجر العسقلاني: ثابت بن يزيد هذا هو ابن وَدِيعة، ووهم من جعله اثنين، فقد روى أَبُو دَاودَ الطَّيَالِسِيُّ في مسندِه عن شعبة عن أبي إسحاق، فقال: ثابت بن وَدِيعة، وقال ابْنَ أبي حاتم: وَدَاعة، وغاير بَينه وبين ثابت بن يزيد بن وَدِيعة، وقال ما نصّه: ثابت بن يزيد بن وَدَاعة كوفي له صحبة، روى عن البراء، وزيد بن وهب، وعامر بن سَعْد، وكان قال قبل ذلك ثابت بن يزيد بن وَدِيعة، فذكر نحو ذلك، وقال قبل ذلك ثابت بن زيد له صحبة، وروى عنه عامر بن سعد؛ فصيَّر الواحد ثلاثة.
ذكر الواقدي: أنه قد روى عنه زيد بن وهب، وعامر بن سعد، والبراء بن عازب حديثه في الضب، يختلفون فيه اختلافًا كثيرًا؛ وأما حديثه في الحُمُر الأهلية يوم فتح خيبر فصحيح. روى زيد بن وهب، عن ثابت بن وديعة قال: “كنا مع رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم في جيش فأصبنا ضِبابًا، فشويت منها ضَبًا، فأتيت به رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم فوضعته بين يديه، قال: فأخذ عودًا بأصابعه وقال: “إِنَّ أُمَّةً مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ مُسِخَتْ دَوَابَّ وَإِنِّي لَا أَدْرِي أيُّ الدُّوَابِّ هِيَ”؟ فلم يأكل ولم ينه(*)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*