أخر المستجدات
محمد علي الانصاري اق بن الطاهر الخزرجي التينبكتي

محمد علي الانصاري اق بن الطاهر الخزرجي التينبكتي

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف المر سلين

وبعد

صاحب السمو الامير محمد علي الانصاري
اق بن الطاهر الخزرجي التينبكتي
امير امارة كل انتصر (1720-1994)

شذرات من سيرته الذاتية

ولد عام 1898 في بوادي قندام بازواد تولى الامارة 1925 ميلادية في حياة والده الطاهر بن المهدي الذي قرر التفرغ للعبادة في اخر 7 سنوات من حياته عمل على انشاء تحالف قبلي ضم عدد كبير من القبائل الطوارقية والصحراوية في أزواد موريتانيا وتندوف والصحراء الغربية
عضو مؤسس بمكتب تحرير المغرب الكبير في القاهرة عام 1939م
عارض فرنسا الاستعمارية ورفض مشاركة الطوارق في الحرب العالمية الاولى والثانية
حاربه الفرنسيون بقوة فرحل الى ليبيا التي تربطه علاقات قوية مع الاسرة السنوسية الحاكمة في اقليم برقة ( الملك السنوسي)
ومن هناك سافر للمغرب عام 1948 وقدم البيعة للملك محمد الخامس
ثم سافر الى السعودية عام 1949 والتقى بولي العهد الامير سعود وطلب منه الدعم لكن امراء السعودية عرضوا عليه العيش في ضواحي مكة طريق الطائف كما انه علاقات بالملك عبد العزيز ال سعود
فرحل الى بغداد والتقى بالملك غازي وبرئيس حكومته نوري السعيد الذي روج لقضيته في المحافل العربية
ابرم النظام الناصري صفقات مع رؤساء افريقيا السوداء ومع قادة ثورة الجزائر لتقسيم بلاد الطوارق
عاد الامير محمد علي الى الرباط عام 1960 وفي عام 1963 اندلعت ثورة كيدال شمال مالي التي كان الامير محمد علي مهندسها وتم تسليم الامير وبقية قادة أزواد الموجودين في الجزائر مقابل انجاح وساطة رئيس مالي موديبو كيتا لوقف اطلاق النار في حرب الرمال بين الجزائر والرباط
بقي في السجن من 1963- 1976
عاد الى الرباط وبقي فيها حتى توفي عام 1994 في تمارة جنوب الرباط وضريحه معروف هناك
الالمان في زمن ادولف هتلر بعثوا برسول اليه لكنه وجدلا مصلحة له في نصرة كافر على اخر ولم يكن يثق ان الالمان قد يكنون افضل من الفرنسيين
عائلته
الامير محمد علي تزوج عام 1922 من ابنة عمه مريم فانجب منها بنت واحدة اسمها فاطمة الملقبة اتنة
وفي عام 1929 تزوج من فاتي وانجب منها كل من مفتاح الخير الذي توفي اسبوع بعد وفاة الامير ومحمد الملقب مفتاح الرحمة والد الصحفي محمد حمادة وقد توفي عام 1984
وفي عام 1955 تزوج من المصرية زينب وله منها من الابناء بلقيس الموولود عام 1958 ومحمد الطاهر المولود عام 1968 ثم محمد الامام المولود عام 1970 واخيرا جودر المقلب تيسير المولود عام 1972
اخوانه الاخوة الذكور ابناء الطاهر هم محمد ثم الامير محمد علي ثم محمد المختار الملقب حماما ثم محمد احماد ثم محمد المهدي اصغر ابناء الطاهر
اما الاخوات من الاناث ” فاطمة الملقبة فاضي ثم عائشة وزينب وليلى الملقبة تيليليت
علاقاته
كما اسلفنا مع ال سعود في السعودية والعائلة السنوسية في ليبيا وجما ل عبد الناصر والسادات والاسرة الهاشمية في مكة قبل انتقالها للعراق والاردن ومع الدولة العثمانية اد عار سلاطينها المتاخرين والخديويين في مصر والذين تربطهم علاقات قوية مع اسرة الامير محمد علي الانصاري الى اخر ملكهم الملك فاروق والاسرة العلوية بالمغرب بحكم جده تزوج بنت السلطان المولى اسماعيل العلوي
تربطه صداقة مع قادة تندوف مثل الصنهوري وزعماء الرقيبات ومع ودحمان ولد بيروك ومع المحجوبي احرضان وابراهيم الدويهي والشيخ لاراباس وغيرهم
التقى بعلال الفاسي قبل وبعد تسليمه لمالي لكنه اراد ان يكون بعيدا عن الصراعات التي صبغت المشهد المغربي بعد الاستقلال
كان صديقا لكل من المختار ولد دادة اول رئيس للجمهورية الاسلامية الموريتانية بعد الاستقلال واحمدو ولد حرمة ولد بابانا وسيدي ولد حننا امير الحوض الشرقي والجالية الموريتانية في السعودية الشيخ آلشيه لبه ومعروف الشيباني والشيخ محمد الامين الشنقيطي
التقى الرئيس الفرنسي الجنرال شارل ديغول وابلغه ان الصحراء الكبرى جزء من المغرب الكبير وانه يسعى لبناء دولة اتحادية للمغرب الكبير مثل الاتحاد السوفيتي واعلن امام ديغول مبايعته للمك محمد الخامس ملكا للدولة الاتحادية التي سيكون فيها اميرا لازواد
نبذة مختصرة عن امارة كل انتصر
امارة كل انصر تاسست في عهد جده حماده عام 1720 وكان يحكمها انذاك محمد علي بن محمد الملقب ابانين ( ابانين هذا زوجته ام حلي بنت السلطان المولى اسماعيل العلوي) بن قطب بن محمد بن انفا بن المزمل بن محمد احماد بن المظفر الانصاري و تشمل ولاية تمبكتو واجزاء من الحوض الشرقي في موريتانيا
ثم تعاقب العديد من الامراء ومن الصدف ان اغلب امراء كل انصر اسمهم محمد علي
تولى الامارة بعد ذلك محمد علي بن احمد الملقب دواوا ثم محمد علي بن محمد محمد احماد الذي توفي عام 1898 وهي نفس السنة التي ولد فيها الامير محمد علي الذي نسبر اغوار سيرته
محمد الملقب اللود ثم الامير الطاهر بن المهدي والد الامير محمد علي ثم نجله الامير محمد علي بن الطاهر
طريقة اختيار الامير يجتمع وجهاء القبيلة وعلماءها وقضاتها وحلفاءها لاختيار خلف للامير الراحل ويتم تزكيته من اهل الحل والعقد
توفي رحمة الله عليه صيف 1994 وقد كرمه الملك الحسن الثاني قيد حياته برتبة عامل محافظ بوزارة الداخلية وبعض بنيه بالرباط وابرزهم الاميرة بلقيس محمد علي الانصاري واخرون و ختاما اتمنى ان اكون استطعت ولو بشكل قليل الاحاطة ببعض ابرز محطاته وهنا اود ان اتقدم بالشكر الجزيل للاستاذ الاعلامي ابوبكر عكرمة الانصاري والاخ ابراهيم طاهر الانصاري على هذه المعلومات القيمة والمهمة مؤكدا بصفة شخصية انني ساعمل جاهدا في التعريف به وبسيرته المجيدة لصونها وحفظها للاجيال القادمة والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


اخوكم ومحبكم ابو جاسم محمد عندالله الانصاري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*