أخر المستجدات
الصحابي الجليل يسار بن بلال الانصاري رضي الله عنه

الصحابي الجليل يسار بن بلال الانصاري رضي الله عنه

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف المرسلين

وبعد

يسار بن بلال الأنصاري

التفاصيلاختلف في اسمه، فقيل: بلال بن أُحَيْحَة بن الجُلاح الأنصاري الخزرجيّ، وقيل: بلال بن بلال، وقيل: بلال بن بُليل، وقيل: بُلَيْل بن بلال بن أُحيحة، وقيل: داود بن بلال بن أحيحة الأوسي، وهو مشهور بكنيته. أخو عمران صحبا النبي صَلَّى الله عليه وسلم جميعا، وشهدا معه أحدًا وما بعدها، وهو والد عبد الرحمن بن أَبي ليلى الفقيه المشهور، وكان ابنه عبد الرحمن إذا دُعِيَ الفقهاء دُعِيَ معهم، وإذا دُعِيَ الأشراف دُعِيَ معهم، وهو جدّ الفقيه الكوفي القاضي محمد بن عبد الرّحمن بن أبي ليلى. انتقل إِلى الكوفة، وله بها دار في جُهَينة، وشهد هو وابنه عبدُ الرحمن مع علي بن أَبي طالب مشاهدَه كلها، وقُتل أبو ليلى بصفين مع علي رضي الله عنه، وروي عن ابن أبي ليلى عن أبيهِ: شهدتُ فَتْحَ خَيبر، فانهزم المشركون فوقعنا في رحالهم، وقال العدوي: صحب النبي صَلَّى الله عليه وسلم هو وابنه بُلَيل. روَى عن النبي صَلَّى الله عليه وسلم، ورَوى عنه ولده عبد الرحمن وحْدَه، وروي عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن أبيه: صليتُ إلى جنب النبيّ صَلَّى الله عليه وسلم في صلاة تطوّع، فسمعته يقول: “أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ النَّارِ…”الحديث، وروى عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن أبيه، عن جده، قال: كنتُ عند النبي صَلَّى الله عليه وسلم فجيء بالحسن فبال عليه… الحديث، وروى ثابت البُنَاني، عن عبد الرحمن بن أَبي ليلى قال: قال أَبو ليلى: قال رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم: “إِذَا ظَهَرَتِ الحَيَّةُ فِي المَسْكَنِ فَقُولُوا لَهَا: إِنَّا نَسْأَلَكُ بِعَهْدِ نُوحٍ عَلَيهِ الصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ، وَبِعَهْدِ سُلَيْمَانَ بْنِ دَاوُدَ، لاَ تُؤْذِينَا فَإِنْ عَادَتْ فَاقْتُلُوهَا” .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*